اّخر الأخبار

تصفح الموقع

اّخر الأخبار

يوم علمي في الجامعة الاسلامية في لبنان في أجواء يوم التمريض العالمي
2017-05-04

في اجواء يوم التمريض العالمي نظّمت كليّة العلوم التمريضيّة في الجامعة الإسلاميّة في لبنان يوماً علمياً تحت عنوان تحدّيات التواصل في مهنة التمريض في قاعة الإحتفالات الكبرى في مقر الجامعة في خلدة.حضره إلى رئيسة الجامعة ا.د. دينا المولى وعمداء وأساتذة الجامعة وطلابها، نقيبة الممرّضات والممرّضين في لبنان ا.د. نهاد يزبك ضومط ورئيسة قسم الأبحاث للعلوم التمريضيّة في جامعة باريس 13 ا.د. مونيك توندر Monique Rothan Tondeur وحشد كبير من مدراء التمريض والممرّضين في المستشفيات وممثّلو الجامعات العاملة في لبنان ومهتمون.

بعد النشيد الوطني اللبناني، قدّمت للحفل نائب عميد كلية العلوم التمريضية د. تغريد شعبان الحاج مشيرة إلى أهميّة التواصل في علم التمريض الذي يشكّل رسالة تجاوزت المهنة لتُصبح وسيلة تفاعل مع الفريق الصحّي لتوفير الرعاية الصحيّة بنوعية أفضل والحد من الأخطاء الطبيّة.ورحّبت السيّدة شعبان بالنقيبة منوّهة بنشاطاتها والجائزة العالميّة التي نالتها النقابة على مشروع لقاء في كل قضاء.

وبدورها رحّبت رئيسة الجامعة أ.د. دينا المولى بالحضور في اليوم العالمي للتمريض الذي تقيمه الجامعة، والذي خُصص لتسليط الضوء على الدور الفعّال في التواصل وآليته لتوفير الرعاية الصحية، منوهة بالرسالة السامية التي تحملها هذه المهنة ، متمنية للجميع يوماً مليئاً بالمعرفة والخبرات والثقافة.

وتطرقت الرئيسة إلى الحديث عما شهدته مهنة التمريض من تطورٍ كبيرٍ في السنوات الأخيرة ، ما  جعل من التواصل بين المريض والممرض والطبيب عنصراً بالغ الأهمية في نجاح العلاج، مشددة على ضرورة أن يُفعّل الممرض علاقته بالطبيب وبطاقم العمل من جهة، وبالمريض نفسه من جهة أخرى ، لما في ذلك من أثر إيجابي على صحة المريض واستجابته للعلاج .وفي هذا السياق ، أكدت التزام لبنان بالقانون الصادر عام 2004 والمتعلق بحقوق الممرض والموافقة المستنيرة ، والتزامها كقاضٍ بقوننة هذه المهنة خصوصاً ان قرارات محاكم الإستئناف الأخيرة أوضحت ضرورة تعلم الممرضين كما الأطباء مهارات التواصل .

وأشارت النقيبة أ.د. ضومط في كلمتها إلى حُسن إختيار الموضوع وأهميته كما تحدّثت عن إنجازات النقابة ونشاطاتها، وأنها في صدد دراسة سلسلة الرتب والرواتب الخاصّة بالممرّضات والممرّضين العاملين في لبنان، وليحظى هذا القطاع المهم بالإستقرار المادي والإجتماعي الذي يحفّز مهنتهم الرساليّة مؤكدة أن قطاع التمريض يعاني من نقص في الكادر المهني إذ يحتاج إلى 17000 ممرّض وممرّضة فيما يعمل في هذا القطاع زهاء 7000 ممرّض وممّرضة فقط.

وشكرت الجامعة الإسلاميّة في لبنان على إقامتها لهذا اليوم العلمي الذي يحفل بنشاطات علميّة تحسّن من أداء المهنة منوّهةً بجهود العاملين في كليّة العلوم التمريضيّة وحُسُن تعاونهم مع النقابة.

وتحدّثت أ.د. مونيك توندر عن أهميّة التواصل معتبرة أنها ميزة أساسيّة للشخصيّة القياديّة، مشيرة الى بعض الشخصيات القياديّة في مهنة التمريض على المستوى الوطني والعالمي وعن دورهم في رفع مستوى المهنة مشدّدة على أهمية التواصل في سر نجاحهم مستعرضة بعض النماذج الناجحة في هذا المجال من خلال المجلس العالمي للممرّضات الذي إستطاع أن يحتضن ممثّلين من 130 دولة حول العالم.

وألقى الإعلامي ا. عبدالرحمن عز الدين كلمة شدّد فيها على أهميّة تفعيل التواصل في خدمة المجتمع مطالباً بحُسن الإستفادة من وسائل الإعلام في إظهار الصورة الحقيقيّة للإسلام التي شوهتها ممارسات العصابات التكفيريّة.

وبعد الجلسة الإفتتاحيّة تناولت ورش العمل عدّة محاور فتحدّثت السيّدة دوريس شويفاتي ممثّلة مستشفى أوتيل ديو عن التواصل المباشر مع المريض من خلال العناية التمريضيّة.

وتحدّثت مديرة التمريض في كلية الصحة في الجامعة اللبنانية ماري تيريز صبّاغ عن أهميّة هذا اليوم العلمي الذي منحته النقابة 3.5 أرصدة كتعليم مستمر للممرّضات والممرّضين المشاركين مستعرضة التواصل ضمن فريق العمل الصحّي وأهميته في الحدّ من الأخطاء الطبيّة وركّزت على الصفات الأساسيّة في نجاح التواصل.

وعرضت السيّدة تغريد شعبان نتائج الدراسة التي اجرتها في باريس على أطباء وممرّضين، وركّزت على اهميّة توفّر الكفاءة العلميّة والعمليّة عند الممرّض ليتمكّن من المشاركة في إتّخاذ القرار الطبي في وضع خطّة العلاج بعيداً عن الاخطاء الطبيّة.

كما تحدّثت المعالجة النفسيّة السيّدة كريستيان أبي إلياس عن التواصل وأهميّته في العلاج النفسي مع المريض وعائلته.

وتحدّثت مديرة التمريض في مستشفى الزهراء السيّدة وفاء ابو عليوة عن معايير الجودة في التواصل، إضافة إلى الصحافي الأستاذ علي خضر من مستشفى رفيق الحريري الجامعي الذي تحدّث عن لغة التواصل الجسدي.

وإنتهى اليوم العلمي بوصايا ألقاها الفنان الأستاذ جورج خبّاز بأسلوبه الخاص الذي يتفرّد به والذي أضاف بحضوره المحبّب بسمة وسرور على الحاضرين.

Alt text to go here